بعد الإتفاق التاريخي المغربي الأمريكي الإسرائيلي..ما مصير إنشاء القنصلية الأمريكية بالداخلة

0

الداخلة مباشر

غاب الحديث عن القنصلية الأمريكية المفترض إحداثها بمدينة الداخلة والتي كانت جزءا من «صفقة» الإعلان عن الاتفاق الثلاثي بين واشنطن والرباط وتل أبيب في دجنبر 2020، والذي بموجبه أعلنت الإدارة الأمريكية السابقة الاعتراف بمغربية الصحراء مقابل استئناف المغرب تطبيع علاقاته مع إسرائيل،حيث أن زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن الإثنين الماضي،أثناء ندوة صحافية مشتركة مع وزير الشؤون الخارجية المغربي ناصر بوريطة الثلاثاء الماضي،لم تذكر أي تفاصيل من الجانبين.

وخلال الندوة الصحافة التي عقدها بوريطة وبلينكن في مقر الخارجية المغربية بالرباط، لم يأت وزير الخارجية الأمريكي على ذكر مآل القنصلية، كما لم يُشِر إلى الاتفاق المتعلق بمغربية الصحراء، باستثناء حديثه عن مقترح الحكم الذاتي كحل ناجع لحل النزاع.

ومنذ 9 يناير 2021 تاريخ زيارة مساعد وزير الخارجية الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأدنى الأسبق ديفيد شينكر إلى مدينتي العيون والداخلة في زيارة تاريخية لمسؤول أمريكي سامٍ للصحراء المغربية، والتي شملت زيارة إلى مبنى عصري يوجد في شارع الولاء روّج أنذاك أنه سيحتضن القنصلية الأمريكية، لم يحصل أي تطور في موضوع القنصلية، فيما يبدو أن الموضوع لم يعد يثار حتى من الجانب المغربي علانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.