كارثة..الأزبال تقترب من دخول منازل سكان حي الوحدة

0

الداخلة مباشر

تحولت أزقة و أحياء مدينة الداخلة، خصوصا مقاطعة حي الوحدة وبالضبط بسويقة حي الحسني المحاذية لحي الوحدة مؤخرا إلى مكان لتجمع الازبال و انتشار القمامة،حيث أضحت المدينة مرتعا لتكاثر الكلاب الضالة و الذباب و غيرها من الحشرات،اليوم تعيش الداخلة بما فيها مقاطعة الوحدة ظروف استثنائية خطيرة بفعل تدهور المحيط البيئي و زحف الازبال داخل الأحياء، الشيء الذي دفع بمجموعة من المواطنين إلى دق ناقوس الخطر و تنبيه المسؤولين إلى خطورة هذه الكارثة التي أصبحت تعيشها المدينة.

و لا تقل معاناة سكان مقاطعة الوحدة عن معاناة سكان المقاطعات الاخرى بالداخلة من مشكل الازبال، فالسكان في اتصالهم بالداخلة مباشر لم يخفوا تذمرهم من الوضع و أصبحوا يعجزون عن الخروج دون أن يمروا بالقرب من أكوام الازبال و القمامة التي تحيط بدروبهم على شكل شريط أسود، الشيء الذي يرعب المواطنين ويدفعهم الى الاحتجاج دون أي رد أو جواب،بحسب قولهم.

ووجه السكان نداءات إلى السلطات المحلية من أجل العمل سويا على إخراج مقاطعة حي الوحدة من الحالة المزرية والكارثية التي أصبح عليها المحيط البيئي بها،حيث صرحت لنا ” ف.ب ” أحد السكان بحي الوحدة قائلتا ” إن المجلس الجماعي و المسؤولين بالداخلة ومعهما الشركة المفوض اليها تدبير النفايات والأزبال هم الجهات المسؤولة عن تدهور قطاع النظافة بالمدينة ومقاطعة الوحدة و إننا نحملهم كامل المسؤولية فيما ألت إليه المنطقة”.

و يعزى مجموعة من المواطنين و الجمعويين أصل مشكل الازبال إلى عدم وعي السكان بخطورة الوضع من جهة وإلى تقاعس السلطات الإقليمية والمجلس الجماعي وشركة النظافة من جهة أخرى،حيث صرحت لنا مواطنة جمعوية من سكان حي الوحدة” إذا كان المشكل البيئي في يومنا الحاضر هو احد اهتمامات مختلف مسؤولي دول العالم فان المسؤولين بالداخلة لازالوا لم يستوعبوا حجم الخطر رغم النداءات التي أطلقناها في هذا الصدد”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.