المغرب يتصدى لأكثر من 400 هجوم سيبراني استهدف أنظمة مؤسسات حساسة في البلاد

0

الداخلة مباشر-وكالات

كشف تقرير صادر عن البرلمان المغربي أن المديرية العامة لأمن نظم المعلومات واجهت ارتفاعا في الهجمات السيبرانية خلال عام 2021، حيث تدخل مركز اليقظة والتصدي للهجمات المعلوماتية لمواجهة أكثر من 400 هجوم إلكتروني على أنظمة مؤسسات حساسة بالبلاد.

وعملت المديرية العامة لأمن نظم المعلومات على رفع مستوى الوعي والتوعية من خلال وسائل مختلفة مثل النشرات الإخبارية، حيث تم خلال سنة 2021 إصدار 410 توجيها تنبيهيا، وجرى اكتشاف الثغرات التقنية في الوقت المناسب ومعالجتها بشكل فعال وذلك لمنع إمكانية استغلال هذه الثغرات أثناء الهجمات السيبرانية على جميع الأنظمة الحساسة ومكوناتها التقنية وجميع الخدمات المقدمة خارجيا عن طريق الانترنت، خاصة المواقع الإلكترونية وتطبيقات الويب وتطبيقات الهواتف الذكية والبريد الإلكتروني والأجهزة المستعملة في الدخول والعمل عن بعد”.

وأفاد تقرير لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية، بأن الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، عبد اللطيف لوديي، أكد أن مركز اليقظة التابع للمديرية العامة لأمن نظم المعلومات قام بتدخلات من أحل توفير متطلبات الأمن السيبراني وإدارة حوادث وتهديدات الأمن السيبراني خلال سنة 2021.

وأوضح التقرير أن التدخلات كانت تهدف أساسا إلى التقليل من “المخاطر السيبرانية وحماية الأنظمة الحساسة من التهديدات الداخلية والخارجية من خلال التركيز على الأهداف الأساسية للحماية”، والتي حددها في سرية المعلومات وسلامتها وتوافرها.

كما عمل مركز اليقظة والتصدي للهجمات المعلوماتية على تحليل “الحوادث بسرعة ودقة بناء على المعرفة المكتسبة من تقنيات كشف الاختراقات واتخاذ الخطوات اللازمة للتعامل مع الحوادث السيبرانية من خلال تقديم الاستشارات فيما يتعلق بالثغرات عند ظهور تهديدات جديدة، أو عبر تحديث أنظمة الحماية المتقدمة لاكتشاف ومنع الاختراقات والتأكد من إمكانية تلك الأنظمة لاكتشاف التهديدات والتعامل معها بشكل فعال”.

المصدر : i24news

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.