العراك تسائل وزير الداخلية عن مجهودات وزارته للارتقاء بمركز بئر كندوز بإقليم أوسرد الى قطب حضري جديد

0

الداخلة مباشر-متابعة

طالبت عزوها العراك، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بالارتقاء بمركز بئر كندوز بإقليم أوسرد الى قطب حضري جديد في أفق تحقيق العدالة المجالية بين مختلف مناطق المغرب في اطار استراتيجية الحكومة الرامية الى تقوية سياسة اللامركزية واللاتركيز الإداري.

وقالت العراك، في سؤال كتابي موجه الى وزير الداخلية، أن مركز بئر كندوز، كأهم جماعة ترابية بالإقليم، والذي يبعد عن المركز الحدودي الكركرات بحوالي 80 كلم تقريبا، يعاني من عدة اكراهات وتحديات حالت دون تعميره منها غياب أهم التجهيزات والمرافق العمومية الأساسية، بالرغم من موقعه الجغرافي المتميز على واجهة الأطلسي، تشير المتحدثة.

وأضافت النائبة أن إقليم أوسرد، المحدث سنة 1998، كان الهدف من إحداثه هو توفير شروط بنية تحية إدارية لتقريب الإدارة من المواطنين من جهة وتمكين هذه المنطقة من التراب المغربي والتي تعتبر بوابة المغرب على افريقيا جنوب الصحراء من فرص الاستثمار والاعمار والاستقرار من جهة أخرى، تقول العراك.

وسائلت عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب وزير الداخلية عن مجهودات وزارته للارتقاء بمركز بئر كندوز بإقليم أوسرد الى قطب حضري جديد وما يتطلب ذلك من تأهيل حضري لاستقطاب المشاريع التنموية لاستقطاب الساكنة والمستثمرين للرقي بهذا الإقليم مصاف الأقاليم الرائدة بمناطق أخرى بوطننا، خاصة أن قضيتنا الوطنية الأولى سجلت مستجدات هامة وغير مسبوقة، توضح النائبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.