خليج وادي الذهب يتعرض لمؤامرة خبيثة والمسؤولون بالداخلة خارج التغطية

0

الداخلة مباشر

يتعرض خليج وادي الذهب لصب مياه الصرف الصحي بشكل خطير،الأمر الذي يضرب في الصميم هذا الارث البيئي الوطني المشترك بين الأجيال في إخلال واضح ببنود اتفاقية رامسار الدولية لحماية المناطق الرطبة في العالم والتي تضمنت خليج وادي الذهب كأحد المناطق موضوع الاتفاقية.

كما ان استمرار صب قنوات الصرف الصحي “الواد الحار” للمياه العادمة بخليج الداخلة المحمي بيئيا كملجئ آمن لتكاثر الأحياء المائية يضرب في الصميم خطة العمل لحماية خليج وادي الذهب التي إعتمدتها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.

قذف مياه الصرف الصحي في عمق الخليج مهددة التوازن الإيكولوجي في ضرب واضح لمضامين قانون حماية البيئة ومعرضة المئات من المشاريع الصديقة للبيئة كمشاريع تربية الاحياء المائية داخل وعلى ضفاف الخليج لخطر الفشل التام رغم أن هذه المشاريع جائت كرؤية استراتيجية لبلادنا بهذا المجال الحيوي ستوفر فرص عمل لمئات الشباب والشابات مع الحفاظ على المقومات والمكتسبات البيئية لهذا الخليج.

لكن مع الأسف لا تزال عدد من المصانع المتواجدة بحي المسيرة تقذف بأزبالها وسط خليج وادي الذهب في خرق سافر لكل القوانين والمواثيق الدولية ولأن مدينة الداخلة تعج بالفوضى والعشوائية في التسيير ستظل مؤسسات الدولة في هذه المدينة تغرد خارج السرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.