هل هي كذبة أبريل..رئيس جمعية حماية المستهلك ومدير الصناعة والتجارة : الأسعار عادت إلى طبيعتها بالداخلة

0

الداخلة مباشر

تشهد مدينة الداخلة على غرار باقي المدن الشمالية الأخرة للمملكة موجة غلاء غير مسبوقة تضررت بسببها فئات كبيرة من المواطنين والمواطنات وهو ما يظهر جليا على محيا ساكنة مدينة الداخلة،التي اشتكت بدورها جراء هذا الغلاء.

وفي تصريح قال رئيس جمعية حماية المستهلك بجهة الداخلة وادي الذهب محمد الجناتي لوكالة المغرب العربي للأنباء الحكومية أن أسعار بعض المواد الغذائية سجلت ارتفاعا خلال الأيام الأولى من الشهر المبارك إثر ارتفاع الطلب، لكن الأسعار تراجعت تدريجيا لتعود إلى مستواها الطبيعي”،

وحرص السيد الجناتي على طمأنة الأسر بشأن وفرة المنتجات والمواد الأساسية في مختلف الأسواق المحلية، لاسيما الفواكه والخضر والأسماك، داعيا المستهلكين إلى اقتناء المنتجات التي يحتاجونها فقط.

من جهة الثانية قال المدير الجهوي للصناعة والتجارة بالداخلة وادي الذهب، بوشعيب قيري، إن الأسواق المحلية بالجهة تخضع لزيارات وعمليات مراقبة منتظمة وغير معلنة، بهدف حماية القوة الشرائية للمواطنين، والحفاظ على صحتهم وسلامتهم.

تصريحين غير مفهومين يَضُمّان رسائل مغلوطة تماما حول الجحيم التي تعيش فيه ساكنة جهة الداخلة وادي بسبب لهيب الأسعار والإرتفاع الكبير جدا في أسعار الخضر والفواكه وكختلف المواد الإستهلاكية،وعلى ذمة محمد الجناتي رئيس جمعية حماية المستهلك أن الأسعار عادت إلى عهدها الطبيعي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.