رغم توقيف أزيد من 200 أستاذ..المتعاقدون يمددون إضرابهم أياما متتالية

0

الداخلة مباشر

أفادت “التنسيقية الوطنية للأساتذة وأطر الدعم الذين فرض عليهم التعاقد”، أنها قررت تمديد الإضراب الوطني الذي تخوضه منذ منتصف الأسبوع الماضي لثلاثة أيام إضافية.

وأوضحت التنسيقية أن إضرابها مستمر أيام 16 و17 و18 فبراير الجاري، مع الاستمرار في مقاطعة مسك النقط وتسليم أوراق الفروض للإدارة.

هذا، وكشفت مصادر من التنسيقية أنه من المقرر تنظيم احتجاجات جهوية وإقليمية حسب خصوصية الأقاليم والجهات، يومي الجمعة والسبت المقبل.

وأكدت ذات المصادر أن عدد قرارات التوقيف مع توقيف الأجور التي اتخذت في حق الأساتذة المتعاقدين ارتفعت لتشمل ما يزيد عن 200 أستاذا في،مختلف جهات المملكة، بسبب خطوة مقاطعة تسليم النقط.

وتجدر الإشارة إلى أن “التنسيقية الوطنية للأساتذة وأطر الدعم الذين فرض عليهم التعاقد”، كانت قد عقدت يومي الثلاثاء والأربعاء، سلسلة من اللقاءات القطاعية مع عدد من الهيئات النقابية لمناقشة الوضع العام داخل قطاع التربية الوطنية.

واجتمعت التنسيقية سالفة الذكر، وفق بلاغ لها، مع التنسيق النقابي الرباعي، الممثل في الجامعة الحرة للتعليم (UGTM) والنقابة الوطنية للتعليم (CDT) والجامعة الوطنية للتعليم (UMT) والنقابة الوطنية للتعليم (FDT)، كما التقت بالمرصد الوطني لمنظومة التربية والتكوين.

وإلى جانب ذلك، اجتمعت التنسيقية بكل من الكونفدرالية الوطنية لجمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، والجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي)، فضلا عن الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.