“لاسارݣا”..مخازن سرية لتخزين “الأخطبوط” وعمليات سرية لتهريبه نحو المدينة..ومئات الضحايا من العاطلين

0

الداخلة مباشر

رغم الإجراءات الصارمة التي أقرتها وزارة الصيد البحري في مواكبة الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط،إلا أن ذلك لم يغطي الشمس بالغربال وما يواكب ذلك من عمليات مشبوهة أبطالها مجهولين يقودون عمليات البيع والشراء في السوق السوداء.

وقامت هذه المافيا بتجهيز مخازن داخل قرية الصيد “لاساركا” قبل إنطلاق موسم الصيد،وهو الأمر الغير مفهوم حول معرفتهم المسبقة بالقوانين الجارية والمعمول بها من طرف مسؤولي الصيد البحري بالداخلة،حيث يتم تخزين أطنان من “الاخطبوط”،وتهريبها صوب المدينة في أوقات جد متأخرة من الليل بطرق وبأخرى.

وفور خروج تلك الشحنات من قرية الصيد “لاسارݣا” يتم نقلها سرا بعد سكون الليل ووضع في نقط محددة بين المنطقة الصناعية وحي السلام وهي نقط لا تلامسها أعين المراقبين.

وإذ كانت هذه القوانين المعمول بها حاليا في حق الصيد التقليدي،والتي خلفت وراءها ضحايا كثر من أبناء الداخلة العاطلين وزد عن ذلك الإجحاف في حق البحارة،والمئات من النساء والرجال الذين إلتوت حبال حول أعناقهم وأنهت أرزاقهم،إلا أن هناك مافيا تصول وتجول وتخرب، وتفسد ما تحاول الدولة إصلاحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.