فضيحة قبيل الإنتخابات..المجلس البلدي يمنح محلات تجارية لمقربين بطرق ملتوية بسوق السلام البلدي بالداخلة

0

الداخلة مباشر

رغم أن الأشغال انتهت بسوق السلام البلدي الجديد والمحاذي للسوق القديم،قرابة سنتين إلا أنه ينتظر فرصة كسب بعض الأصوات ضمن الاستحقاقات المقبلة في استغلال غير مسبوق لأموال الدولة بطريقة غير مباشرة ،ومنح محلات تجارية في المدخل الرئيسي للسوق لموالين ومقربين من الرئيس المجلس البلدي “صلوح الجماني”.

المقاولة المكلفة بالمشروع أنهت الأشغال في الوقت المتفق عليه في دفتر التحملات،حيث كان من المنتظر فتح السوق في إحدى المناسبات الوطنية،لكن الأمر تجاوز كل الحدود وحتى المجلس لم يعلن عن الطريقة القانونية والصحيحة لإستفاذة التجار والباعة الصغار الذين لا حول لهم ولا قوة،اتهامات كثيرة تلاحق المجلس في هذا المشروع وسط غياب الشفافية والمصداقية وربط المسؤولية بالمحاسبة.

وفي ذات السياق،وجه أعضاء المعارضة بالمجلس والمنتمين لحزب العدالة والتنمية،سؤال كتابي حول حقيقة تفويت المجلس للمحلات التجارية بالسوق السلام البلدي،مطالبين المجلس بتوضيح حقيقة هذه الإشاعة،وكذلك عن المعايير التي إعتمدها المجلس في هذه العملية؟.

المجلس البلدي للداخلة مطالب بتوضيح حقيقة تفويت محلات تجارية بطرق ملتوية ضمن مشروع يشوبه الغموض قرابة سنتين،فهل تتدخل السلطات المحلية على رأسها والي الجهة “لامين بنعمر” لفتح تحقيق حول هذا المشروع ،واعتماد مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة خصوصا وأن المغرب مقبل على إنتخابات شاملة لا تفصلنا عنها سوى شهور قليلة؟.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.