الداخلة مباشر-متابعة

كشفت المديرية العامة للأمن الوطني، أن عدد المستفيدين من الترقية في جهاز الشرطة بلغ 7406 موظفًا، من مختلف الرتب والدرجات، بنسبة مئوية ناهزت 89,9 بالمائة من المناصب المالية المرصودة للأمن الوطني.

وأعلنت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن المستفيدين من الترقية خلال السنة الجارية، يوجد من بينهم 4711 موظفا يعملون بالزي النظامي الرسمي، أي مايمثل نسبة 89٫2٪، و2695 من الموظفين العاملين بالزي المدني، أي بنسبة مئوية بلغت 84٫7٪ من الحصص المالية المخصصة لهذه الرتب والدرجات.

وأضاف البلاغ أن المديرية راهنت على توسيع قاعدة المستفيدين من الترقية، في صفوف الموظفين المرتبين في الدرجات الصغرى والمتوسطة في الزي الرسمي، من حارس أمن حتى ضابط أمن ممتاز، والذين بلغ عددهم 4551 موظفا، إذ بلغت نسبة المستفيدين منهم نسبة 100٪ في كل من رتبة مقدم شرطة رئيس ورتبة ضابط أمن، بينما بلغ عدد المستفيدين في الدرجات الصغرى والمتوسطة في الزي المدني من مفتش شرطة حتى عميد شرطة 2299 موظفا، وبلغت النسبة 100٪ في رتبة ضابط شرطة ورتبة عميد شرطة و85٪ في درجة مفتش شرطة ممتاز.

ويأتي الإعلان عن هذه الترقية، وفق ذات المصدر، في سياق مطبوع بصدور النظام الأساسي الجديد لموظفي المديرية العامة للأمن الوطني، الذي أفرد حوافز ومكافآت إدارية عديدة لموظفي الأمن الوطني، بما فيها تقليص سنوات الترشيح للترقية بالاختيار، كما أنها اعتمدت على ميثاق جديد لتقييم مردودية الموظفات والموظفين وتنقيطهم السنوي على أساس الكفاءة والاستحقاق والأداء المهني، حيث تعتبر المديرية أن هذه الترقية من أهم الحوافز التي تشجع الموظفين على بذل المزيد من العطاء.




مواضيع قد تعجبك