الداخلة مباشر

تسبب قرار التغاضي عن بناء عشوائي من طرف السلطة المحلية  بمحطة سيارات الأجرة الكبيرة بالمسيرة في فوضى واحتجاج المهنيين الذين تركوا المحطة فارغة واتجهوا صوب المحطة الطرقية بحي النهضة.

والجدير بالذكر، أن هذا الاحتقان بين المهنيين كان جراء شرارة صغيرة إثر بناء عشوائي فجر يومه الجمعة 15 نونبر الجاري،أمام أنظار قائد المقاطعة الإدارية الرابعة بالمسيرة،بالإضافة  إلى الأوضاع المزرية التي وصلت إليها المحطة في انعدام الأمن والاستقرار.

وحسب تصريحات بعض المهنيين الذين أكدوا أن السلطة المحلية لم توفي بوعودها رغم الاجتماعات المتكررة والحوارات المفتوحة بين الأطراف لكن دون أي حل ينهي معاناة مهني سيارة الأجرة الكبيرة بالداخلة.

هذا ويبقى الوضع على ما هو عليه وسط تغاضي السلطات المحلية التي قامت بالترخيص لبناء عشوائي وسط المحطة دون أن تحرك ساكنا في انتهاك صارخ لقانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في ميدان التعمير والبناء،لكن بمدينة الداخلة أصبح الكل مباح فقط بمكالمة هاتفية. 




مواضيع قد تعجبك