الداخلة مباشر

نجحت النائبة البرلمانية عزوها العراك في القضاء على آخر مظاهر البناء العشوائي في حي "ألبراريك" بحي مولاي الرشيد وذلك بعدما تقدمت النائبة البرلمانية بتوجيه سؤال كتابي بتاريخ 29 ماي 2014،مما دفع بوزير التعمير والإسكان "نبيل بن عبد الل"ه بتبني مقترحها وإنهاء أزمة السكن العشوائي بحي مولاي الرشيد بالداخلة.

وفي مراسلته للنائبة البرلمانية "عزوها العراك" أكد الوزير "بن عبد الله" أن الوزارة وقعت على اتفاقية شراكة من أجل تمويل برنامج تأهيل مدينة الداخلة والمراكز الصاعدة باستثمار إجمالي يبلغ 539 مليون درهم، تساهم فيه الوزارة ب 39 مليون درهم مخصصة للقضاء على السكن غير اللائق بالمدينة.

وأكد بن عبد الله، أن هذه الاتفاقية تندرج ضمن عقد برنامج لتمويل وإنجاز برامج التنمية المندمجة لجهة الداخلة وادي الذهب والموقع أمام أنظار جلالة الملك محمد السادس في 8 فبراير 2016 بمدينة الداخلة،وأضاف أن الوزارة تبنت المقترح الذي تقدمت به "عزوها العراك" النائبة البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية بالبرلمان، في شأن القضاء على السكن غير اللائق بأحياء مدينة الداخلة.

وختاما لما سبق،أن مجمل المقترحات التي تبنتها النائبة البرلمانية "عزوها العراك" ودافعت عنها كان لها الفضل اليوم في إنهاء أزمة السكن العشوائي بالداخلة،والجدير بالذكر أيضا أن "عزوها العراك" النائبة الوحيدة بالجهة التي تبنت مقترحات ودافعت عنها في قبة البرلمان ووجدت أجوبة كتابية مقنعة من وزراء الحكومة.





مواضيع قد تعجبك