الداخلة مباشر

نظمت مؤسسة جمع شمل الصحراويين المغاربة بالعالم،نشاط وطني لها في جماعة الطاح إقليم طرفاية يوم 6 نونبر 2019 ، من خلال مسيرة رمزية شاركت فيها جميع جهات المملكة، وتم الوقوف على الأرض المباركة التي أدى فيها الملك الراحل الحسن الثاني صلاة الشكر بعد تحرير الصحراء ودحر الاحتلال المسيحي لربوعها .

وشارك الوافدون من جهات المملكة التابعين لفروع المؤسسة بالمغرب وخارجه في حفل تحية العلم بمدينة طرفاية بحضور عامل جلالة الملك على الإقليم السيد "محمد حميم" وأيضا منتخبون وفعاليات مدنية وعسكرية ،هذا وأشاد المشاركون و اللجنة التنظيمية بالمجهودات الجبارة التي قامت بها سلطات جماعة "طرفاية" وجماعة "الطاح" القروية في المواكبة و حسن استقبال ضيوف الصحراء المغربية القادمين من كل فج عميق .

على هامش الزيارة نظمت مؤسسة جمع الشمل ندوة وطنية بالمركب الثقافي"طرفاية"،والتي شهد من خلال تدخلات لمختلف فروع المؤسسة بالمملكة،بخصوص التذكير بمختلف مراحل المسيرة الخضراء المضفرة،وأيضا تلاوة مجمل المنجزات التي عرفتها الأقاليم الجنوبية للملكة تحت السيادة الشريفة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

وفي ختام الندوة ثم تكريم مجموعة من الرموز الذين شاركوا في المسيرة الخضراء،بالإضافة إلى توزيع شواهد تقديرية على المشاركين في المسيرة البيضاء احتفالا بذكرى المسيرة الخضراء المضفرة.

والجدير بالذكر أن جهة الداخلة وادي الذهب،تشارك في هذا الحدث الكبير من الفرعين الإقليمين لأوسرد ووادي الذهب برئاسة كل كل من السيد "محمد عزي" رئيس فرع مؤسسة جمع الشمل الصحراويين المغاربة بالعالم،والسيد محمود الإدريسي رئيس فرع المؤسسة بإقليم أوسرد والذين أبانوا عن حسن النية والغيرة الصادقة بالوطنية تجاه الوحدة الترابية للمملكة.




مواضيع قد تعجبك