الداخلة مباشر

أكد "الخطاط ينجا" خلال أشغال الدورة العادية للمجلس الجهوي أن المجلس لن يتراجع عن دعم مجموعة أجيدا الفلاحية عكس ما ادعته المعارضة بالمجلس،لكن حقيقة الأمر أن المجلس توصل برسالة من وزارة الداخلية تفيد بأن هناك حالة تنافي بسبب وجود عضو بالمجلس الجهوي ضمن المجموعة المذكورة ،وهو الأمر الذي أدى إلى توقيف دعم المشروع الفلاحي.

وأكد "الخطاط" أيضا أنه استقبل بمنزله أعضاء مجموعة "أجيدا" يوما قبل أشغال الدورة،وقال بالحرف الواحد:أنا معكم في أي شيء فقط يجب تكييف هذا الدعم مع للقانون، ولم أقل أنني تراجعت عن دعمهم ومازلت أقولها لهم لحد الساعة، وقمت بتذكير والي الجهة بذلك..ويجب أن تقدموا مشروع ثاني جديد، وسوف أكون معكم ولن أتراجع عن كلامي،فقط أن يكون الإجراء الذي نقوم به لا يخالف القانون.

وفي مسهل كلمته دعي "الخطاط ينجا" مجموعة "أجيدا" الفلاحية إلى تعديل الإجراءات اللازمة وتقديم مشروع جديد بغية الإسراع في تقديم الدعم وفق القوانين الجاري بها العمل،وقدم "الخطاط" إجراء آخر جديد قصد تمكين المجموعة عن طريق إبرام اتفاقية شراكة مع وزارة الفلاحة ومجموعة "أجيدا"، وهو الحل الأنسب في انتظار المشاورات مع وزارة الداخلية وزارة الفلاحة.

وصرح الخطاط أن المجلس الجهوي هو السباق في تخصيص ميزانيات ضخمة في دعم مشاريع الشباب ولن يتراجع عنها، لكن لا يمكن أن يضغط علينا أحد أيا من كان لأننا مقتنعين بهذا العمل،ولا يمكن تجييش المجموعة ضد الأغلبية أو المعارضة والعكس صحيح،وأكد أن مجموعة أجيدا هم أبناءنا ومصلحتهم تعنينا بالدرجة الأولى،ولا يمكن لأحد أن يأثر في قرارت رئيس الجهة.



مواضيع قد تعجبك