الداخلة مباشر-متابعة

ذكرت يومية “المساء”، أن المغرب أوقف شحنات من دقيق فرنسي مسموم، إذ كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية أن دقيق الحنطة السوداء، موضوع السحب في فرنسا بسبب احتوائه على مستويات كبيرة من إحدى المواد التي توجد خاصة في الكوكايين، لم يتم بيعه في المغرب، مؤكدا أنه لم يتم تسويق هذا الدقيق الذي تم سحبه في فرنسا بسبب تجاوز مادة “القلويدات” النسبة المسموح بها.

ووفق المنبر ذاته فإن مصالح المكتب حجزت الكمية المستوردة من هذا الدقيق المثير للجدل بمستودعات الشركة المستوردة، كما سيتم إتلاف الكمية كاملة، والتي تبلغ 300 كيلوغرام.




مواضيع قد تعجبك