الداخلة مباشر

أربك انقطاع الماء عن عدد أحياء مدينة الداخلة،الإحتفال بيوم عيد الأضحى، مما تسبب لهم في معاناة بالنظر للحاجة الملحة للماء في عملية الذبح أساسا.

سكان جوهرة الجنوب الغنية بثرواتها، أعربوا عن تضايقهم من انقطاع الماء الصالح للشرب بدأ منذ صباح أول يوم العيد إلى حدود الساعة، دون أي إخبار من طرف السلطة المختصة، في الوقت الذي حاول فيه عدد من سكان الحي الاتصال بشركة توزيع الماء والكهرباء وبلدية الداخلة من أجل استجلاء سبب الانقطاع، وتلقوا وعودا بعودة صبيب المياه ، غير أن الوعود لم تتحقق.

اليوم مدينة الداخلة تحت حصار إنقطاع مادة حيوية،يعيد في الأدهان أيام مخيمات الوحدة،حين كانت الساكنة تلجأ إلى البراميل البلاستيكية من أجل جلب المياه من السقاية،ومع إنهاء القطيعة مع السكن العشوائي واللجوء إلى تقنيات أخرى قانونية للتزود بالماء الصالح للشرب،ها هي الساكنة تعاني شح المياء وسط فواتير خيالية أتقلت كاهل الأسر بالداخلة.

في سياق الموضوع لجأ نشطاء على الفيبسبوك على تمرير تدوينات ساخنة تدعوا الساكنة للإحتجاج أمام بلدية الداخلة مع تحديد التوقيت ومكان للإحتجاج حسب مضمون التدوينة الفيسبوكية،ولحدود الساعة لا يزال إنقطاع الماء الصالح للشرب مستمر دون معرفة أسباب وحيتيات هذا الإنقطاع المفاجئ مع صمت غير مسبوق للجهات المعنية.




مواضيع قد تعجبك