الداخلة مباشر-متابعة

بشراكة مع عمالة إقليم طانطان وبتنسيق مع نادي روتاري مارينا أكادير ووزارة الصحة،نظم المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة بأكادير،أيام 21،22،23 يونيو 2019،قافلة طبية تضامنية وإنسانية هي الثانية من نوعها لفائدة ساكنة مدينة طانطان.

وشملت هذه القافلة التي شارك فيها طاقم طبي متنوع من مختلف التخصصات يقدر ب 120 طبيبا وممرضا وصيدليا،قدم خدمات طبية مجانية للسكان المستفيدين في عدة أمراض منها:أمراض داء السكري والضغط الدموي والجراحة العامة وأمراض العيون وأمراض النساء والتشخيص بالأشعة.

كما تعززت القافلة بمشاركة أطباء الطب العام وأطباء التشخيص بالمنظار،لتقديم خدمات طبية في هذا المجال،وذلك نزولا عند الطلب الكثير،بحيث استفاد من هذه العملية التطوعية حوالي 1200 مستفيد ومستفيدة من ساكنة مدينة طانطان،من مختلف الأعمار وخاصة من لدن النساء المسنات منهن.

ونظرا لإرتفاع عدد المستفيدين وإقبالهم الشديد على القافلة سخرت هذه الأخيرة كل الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح هذه الحملة الطبية، وهكذا تمكن الطاقم الطبي المتطوع على امتداد ثلاثة أيام من إجراء تدخلات جراحية بعين المكان والقيام بفحوصات مختلفة في طب النساء والتوليد والتشخيص بالأشعة والمنظار وأمراض الجلد والدم والجراحة العامة مع تسخير عيادة طبية متنقلة وبعض مرافق المستشفى الحسن الثاني بمدينة طانطان لتسريع الخدمات الطبية وتوزيع الأدوية بالمجان للمستفيدين.

ويمكن القول إن هذه القافلة الطبية التي نظمتها الودادية الحسنية للقضاة بأكَادير،وأشرف عليها عضو المكتب الجهوي،وكيل المحكمة الإبتدائية بطانطان هشام الحسني،لقيت تفاعلا واسعا وتجاوبا كبيرا من طرف المستفيدين منها الذين ثمنوها واستحسنوها وطالبوا باستدامتها في مثل هذه المناسبة.

كما ثمنتها ساكنة مدينة طانطان عامة لما قدمته من خدمات طبية في بعض الأمراض التي تعاني منها الساكنة عموما،بحيث كانت تكلفها عناء السفر إلى مدن أخرى في الوقت الذي لازال فيه المستشفى الإقليمي يفتقرإلى العديد من التخصصات الطبية وخاصة ما يتعلق بالأمراض الباطنية والمزمنة.




مواضيع قد تعجبك