الداخلة مباشر-متابعة

ذكرت جريدة "أخبار اليوم" أن مباركة بوعيدة، كاتبة الدولة في الصيد البحري، عبرت عن استيائها من التدوينات التي كان يكتبها بن عمها عبد الرحيم بوعيدة خلال الفترة التي كانت تفاوض فيها مكونات مجلس جهة كلميم، لوضع حد لحالة الجمود التي عرفتها الجهة منذ توقيف مجلسها من لدن وزارة الداخلية في ماي 2018.

وأوردت “أخبار اليوم” قول مباركة إنها كانت قد تلقت وعودا بتعيين ابن عمها سفيرا أو عامل إقليم لكنه تسرع وكتب تدوينات ضد إرادة الجهات التي كانت تريد التوصل إلى حل لمشاكل الجهة، لا يكون عبد الرحيم طرفا فيه، نظرا لتنسيقه مع “حزب المصباح” في المجلس، وهو ما لم ترض عنه تلك الجهات.



مواضيع قد تعجبك