الداخلة مباشر-متابعة

إستقبل اليوم الإثنين 15 أبريل الجاري، السيد "الخطاط ينجا" رئيس المجلس الجهوي للداخلة وادي الذهب بمقر الجهة،رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الفرنسية المغربية و الوفد المرافق له .

بداية الاجتماع شهدت كلمة ترحيب من الرئيس للوفد البرلماني ،مشيدا بعمق العلاقات التي تجمع بين البلدين،و مؤكدا على أهمية الدبلوماسية البرلمانية في تعزيز التعاون و التشارك الذي يجمع بين مؤسسات الدولتين.

كما إستعرض السيد الرئيس بالمناسبة أبرز الإصلاحات التي شهدتها الجهة، فضلا عن الأوراش التي أطلقتها الدولة في مجال التنمية خاصة برنامج التنمية الجهوية في إطار الجهوية الموسعة،وعرف اللقاء تقديم عرضا مفصلا حول برنامج التنمية الجهوية الخاص بجهة الداخلة وادي الذهب وما يتضمنه من مشاريع في المجالات الإقتصادية و الإجتماعية.

و قد أشار السيد الخطاط ينجا على أن جهة الداخلة وادي الذهب تتوفر على كل المؤهلات التي تجعل منها جهة واعدة للإستثمار، مشيدا بالدور الريادي الذي يلعبه العائدون إلى أرض الوطن في الدفع بعجلة النمو و المساهمة الفعالة في مسيرة البناء مبرزا الحضور الفرنسي بالداخلة من خلال "غرفة التجارة و الصناعة الفرنسية"و كذا المدرسة الفرنسية "أوديت دوبيكودو"،من جانبه أكد رئيس الوفد الفرنسي على أهمية الزيارة، و بين أنها ستشكل فرصة سانحة للتعرف عن قرب على مميزات جهة الداخلة وادي الذهب التي أصبحت محط أنظار المستثمرين و السياح.

حري بالذكر أنه حضر اللقاء إلى جانب الرئيس كل من السادة النواب لعروصي المرسي،خديجتو بوكرن و لارباس الشاذلي.



مواضيع قد تعجبك